عربيل يستضيف
Search
ألبحث في الموقع
> عربيل يستضيف
صوت اسرائيل<iba
Photo: GettyImages

حركة أمل تقرر "تفتح النار" شعبيا وفي الإعلام وعلى الأرض، وليس سياسيا أو عسكرياً، على حزب الله

بقلم علي امين عن موقع الجنوبية

نشر لأول مرة:
23:41 ,18.04.17
|اخر تحديث:
23:44 ,18.04.17

قرّرت حركة أمل أن "تفتح النار" شعبيا وفي الإعلام وعلى الأرض، وليس سياسيا أو عسكرياً، على حزب الله، ردّا على التسريبات التي تقول إنّ العقوبات الأميركية الجديدة ستشمل مقربين من حزب الله وشخصيات بعضها في حركة أمل.
فقد برز مؤشران لافتان في الأيام الأخيرة واحد سياسي وآخر أمني ويكتسبان أهمية لكونهما صادران من قبل حركة أمل برئاسة الرئيس نبيه بري. وذلك بعدما نقلت “جريدة النهار” قبل أيام مضمون ورقة تقول إنّها ستصدر عن الخزينة الأميركية، ويجري تداولها لدى أوساط مصرفية وسياسية لبنانية، وتتضمن عقوبات على جهات متعاونة مع حزب الله وأشارت إلى وجود أفراد ستصدر بحقهم عقوبات ينتمون إلى حركة أمل.
وخلال الأسبوع المنصرم نقلت وكالات صحفية خبراً مفاده أنّ هناك تنسيقاً أميركياً خليجياً لجهة إصدار دول الخليج، ولا سيما المملكة العربية السعودية، لائحة سوداء جديدة ضد حزب الله من دون أن توضح إذا كانت هذه اللائحة ستطال أشخاصاً ينتمون أو قريبون من أحزاب لبنانية حليفة لحزب الله، قد تكون حركة أمل واحدة منها.
وفي هذا السياق يجدر الانتباه إلى أنّ بعض المتابعين يربطون بين عملية اعتقال رجل الأعمال قاسم تاج الدين الشهر المنصرم في المغرب من قبل الإنتربول، وتسليمه إلى الولايات المتحدة الأميركية، وبين تسريب مضمون قرارات عقابية تطال أفراداً أو مؤسساتٍ تابعة أو قريبة من حركة أمل, خصوصاً أنّ تاج الدين، وهو رجل أعمال شيعي يعمل في أفريقيا وله مشاريع في لبنان، هو من بلدة حناوية في قضاء صور، وله علاقات ككثير مع رجال أعمال شيعة في حركة أمل، وبالرئيس نبيه بري، فضلاً عن علاقته بحزب الله.
ذا صحت المعلومات التي أشارت إليها وسائل الإعلام عن ملامسة العقوبات الأميركية حركة أمل، فلا بد من الإشارة إلى أنّ الحركة لم تكن لتتوقع مثل هذه الخطوة، وهي لذلك أقل قدرة من حزب الله على تحمل تبعات مثل هذه الإجراءات، لا سيما أنّها تستند في مواردها المالية على نفوذها في السلطة من خلال الرئيس نبيه بري، وعلى مساعدات مالية تصلها من رجال أعمال لبنانيين في لبنان وخارجه، من ضمن شبكة مصالح متبادلة وامتيازات توفرها حركة أمل لهم بسبب نفوذها على الأجهزة الرسمية. كما أنّ الرئيس نبيه بري، بالنسبة إلى عدد كبير من رجال الأعمال المذكورين، هو الاحتياط الذي يمكن أن يشكل لهم الحماية فيما لو تفاقمت العقوبات المالية على حزب الله.
إقرأ أيضاً: أميركا تبدأ بحصار نفوذ إيران في سوريا والهدف: حزب الله!
في خضم هذه الأجواء والأسئلة الدائرة حول طبيعة العقوبات التي يمكن أن تلامس حركة أمل أو تطالها، كان لافتاً خلال الأيام الأربعة الماضية مؤشران، الأول: يتمثل في الإشكالات التي حصلت بين عناصر من أمل وحزب الله في ثلاث بلدات محاذية للحدود مع اسرائيل في قضاء مرجعيون. البلدات هي ميس الجبل، التي شهدت إطلاق نار الأسبوع الماضي من قبل أحد مسؤولي حزب الله وعضو البلدية، باتجاه نجل رئيس البلدية على خلفية اتهامات بالفساد والهدر في البلدية. ثم وقع اشتباك بالسلاح الأبيض ليل الأحد الماضي، بين مجموعتين واحدة من حركة أمل وأخرى من حزب الله في بلدة رب ثلاثين، سقط خلالها ستة جرحى من حزب الله قبل أن يتدخل الجيش اللبناني. وفي بلدة مركبا أيضا وقعت مواجهة قبل أيام في النادي الحسيني، خلال إحياء مناسبة مشتركة لفقيدين واحد ينتمي إلى أمل والآخر لحزب الله.
أما المعطى الثاني فهو مشاركة حركة أمل وممثل عن المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى في احتفال أقامته السفارة السعودية داخل منزل السفير، ضمن ندوة عن الإمام موسى الصدر، وبالتنسيق مع مؤسسات الامام الصدر، التي ترأسها السيدة رباب الصدر. كان النائب والقيادي في أمل أيوب حميد ممثلاً الرئيس نبيه بري، فيما مثل المجلس الشيعي مدير الأوقاف الشيخ حسن شريفة. علما أنّ المجلس الشيعي كان امتنع، من دون اعتذار، عن المشاركة في حفل أقامه السفير في المكان نفسه قبل نحو شهرين، وبدعوة من السفارة السعودية/ جمع رؤساء الطوائف في لبنان.
إقرأ أيضاً: البروفسور عجاقة: العقوبات على حزب الله تطال مسيحيين وتجدد لـ«رياض سلامة»!
بين الإشكالات مع حزب الله في القرى الحدودية ومشاركتها في احتفال السفارة السعودية، تحاول حركة أمل أن توصل رسالة واضحة إلى الغرب وللولايات المتحدة الأميركية وإلى الخليج، وهي أنّها “ليست حزب الله”، وأنّها معه على خلاف عقائدي وسياسي واجتماعي وأمني وعسكري وشعبي… الأرجح أنّ الهدف القصير المدى هو أن تتفادى العقوبات، لكنّ الهدف الأبعد هو الإعلان رسميا أنّ مرحلة ما بعد بشار الأسد يمكن أن تشهد “حليفاً” شيعيا للغرب والعرب في لبنان وداخل الطائفة الشيعية، هي حركة أمل. وما الاشتباكات المتقطعة في بلدات على الحدود مع اسرائيل، وليس في البقاع أو الضاحية مثلاً، وما التجاوب مع الدعوة السعودية رغم المواجهة الشرسة للاخيرة مع إيران وامتداداتها لا سيما حزب الله، إلا إعلاناً صريحاً في هذا الاتجاه

العودة>>
المزيد
معارض سوري في حلب يطلق نداء استغاثة
05.04.17 - 07:19
لست دمية
30.03.17 - 09:52
رسالة مواطن لبناني الى الامين العام لحزب الله حسن نصرالله
27.02.17 - 20:23
من هم الدواعش؟
06.02.17 - 23:54
رسالة من حلب -"قد عرف الشعب السوري عدوه جيدا."
19.01.17 - 11:43
السجناء لن يبقوا شبانا الى الابد
03.01.17 - 00:25
متى سيرتقي العرب ؟
29.11.16 - 18:17
بداية النهاية ؟ أم نهاية البداية ؟
18.10.16 - 10:48
كلام في كلام
10.10.16 - 20:07
المستوى الثقافي لعناصر تنظيم داعش الارهابي
08.10.16 - 21:35
أبناء الكويت علم في الأولمبياد Rio 2016
15.08.16 - 08:35
يوم المراة العالمي والمراة في العالم الثالث والدول العربية
11.03.16 - 11:27
العلاقات المصرية - الإسرائيلية والخروج عن النص
06.03.16 - 15:14
العلاقات المصرية – الإسرائيلية والخروج عن النص
06.03.16 - 14:39
سفارة ام دعارة سياسية إيرانية؟
27.01.16 - 16:49
الطلاق في أوربا والخليج العربي
16.01.16 - 18:03
رسالة إلى صاحب السمو الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود
03.01.16 - 21:41
ما هو سبب صمت المجتمع الدولي حيال جرائم الإرهابيين الفلسطينيين !بحق الشعب الإسرائيلي
30.12.15 - 15:37
دواعش فلسطينيون يحرقون كنيسة مار شربل بوسط مدينة بيت لحم
11.10.15 - 18:54
التحريضُ الفلسطينيُ المستمرُ ضِدَّ إسرائيل سلاحٌ ذو حدّين
24.09.15 - 15:21
يوم الغفران يوم حساب النفس لدى اليهود يعزز قيم التسامح و التعاون و التعايش السلمي والحوار
17.09.15 - 22:24
اسرائيل بلد الهجرة ترفض المهاجرين وتحتمي بالجدران
07.09.15 - 21:49
مكافحة الإرهاب : أفق للتسوية السلمية في المنطقة
08.05.15 - 13:51
عاصفة الحزم : المواجهة الاسلامية في اليمن
29.03.15 - 14:01
الأعراس في اسرائيل…من عفوية الفرح الى استعراض مترف
18.02.15 - 10:18
يهودي عربي في عالم إسلامي
31.12.14 - 16:43
اعلان الحداد على القضاء في الدول العربية
05.12.14 - 12:11
آن الاوان لتحقيق السلام وللتخلص من الذين يشعلون شرارة الحرب
17.10.14 - 14:19
نظرة الى الواقع في الشرق الاوسط واوروبا
03.10.14 - 11:04
لا تهدموا الجسور
27.07.14 - 08:52
برنامج خاص بمناسبة مرور 47 عاما على حرب 1967
05.06.14 - 16:51
هل تمارس إسرائيل حقا العبودية بحق الفلسطينيين؟
14.02.14 - 16:00
أخر الأخبار
15:47 27.04.17
Click to listen to the Arabic Radio News by the hour
Arabic Radio Broadcasts
برامج صوت اسرائيل
View an Arabic Program
تفاصيل صفحات البرامج

حوار الأسبوع

وبئس الاختيار

المزيد

ملفات شرق اوسطية ساخنة

خاص لعربيل! دعمًا للّاجئين السوريين : وفد عربي يهودي مشترك من إسرائيل إلى اليونان في مهمة تعليمية

المزيد

مقتطفات من الصحف العربية

فصل 40 عنصراً من حزب الله.. عودة الى الداخل

المزيد

المنبر الحر

رفقا بالحيوان

المزيد

عربيل يستضيف

حركة أمل تقرر "تفتح النار" شعبيا وفي الإعلام وعلى الأرض، وليس سياسيا أو عسكرياً، على حزب الله

المزيد

من نحن

صوت اسرائيل باللغة العربية

المزيد
Israel Broadcasting Authority
ألبث المباشر
ألأخبار
اخبار التلفزيون
برامج قناة 33
محليات
الشرق الأوسط
دوليات
حوادث وقضايا
ثقافة, فن وترفيه
التربية والتعليم
الرياضية
الاقتصادية
زاوية الوفيات
برامج صوت اسرائيل
لائحة البرامج
ترددات البث
روابط
إتصل بنا
ألأحوال الجوية
2612اورشليم القدس
2216تل أبيب
2515حيفا
2716الناصرة
الدعم الفني|خارطة الموقع|إتصلوا بنا| RSS
جميع الحقوق محفوظة 2010 سلطة البث شروط الاستخدام
Copyright 2010 Israel Broadcasting Authority. All Rights Reserved