من صندوق البريد
Search
ألبحث في الموقع
> من صندوق البريد
صوت اسرائيل<iba

نظام المحاكم في اسرائيل

ابو محمد الطويل من الضفة الغربية, يطلب تزويده بنبذة عن جهاز المحاكم في اسرائيل وترتيبها, ونوع القضايا التي تبت فيها.

القضاء في اسرائيل, يشكل واحدة من السلطات الثلاث التي يقوم عليها نظام الحكم الديموقراطي في اسرائيل, وهي المسؤولة عن تطبيق القوانين المرعية في البلاد, والتي تسنها السلطة التشريعية, اي الكنيست.
والقضاء في اسرائيل مستقل استقلالا تاما, ويتمتع القضاة بموجب (قانون اساسي القضاء), بحرية تامة في النظر في القضايا التي تحال عليهم, واصدار احكامهم فيها, دون ان يكون هناك اي مجال لتاثير عليهم من اي جهة او سلطة اخرى.
اما المحاكم في اسرائيل, فهي جزء من الجهاز القضائي, وتتكون من المحاكم المدنية العامة, ومن المحاكم الخاصة, التي تناط بها صلاحيات قضائية في مجالات معينة. ومنها, المحاكم الشرعية التابعة لمختلف الطوائف في اسرائيل, والمحاكم العسكرية, والمحاكم الانضباطية لموظفي الدولة, ومحاكم العمل.
وفيما يخص المحاكم المدنية العامة, فتتشكل من ثلاث درجات: اولها محكمة الصلح, المخولة بالنظر في قضايا لا تزيد العقوبة بشانها عن السجن لمدة سبع سنوات, او غرامة مقدارها, مليونان وخمسمائة الف شيكل.
كذلك تنظر محكمة الصلح في قضايا تتعلق بملكية العقارات, مهما كانت قيمتها. وتوجد محاكم صلح في معظم المدن الاسرائيلية. وتجري المحاكمات فيها عادة بحضور قاض واحد, وفي حالات معينة بحضور ثلاثة قضاة. وتعمل في اطار محكمة الصلح, محاكم تعنى كل منها بمجال معين, ومنها, محاكم شؤون العائلة, ومحاكم الدعاوى الصغيرة, التي تنظر في دعاوى لا تتعدى قيمتها ثلاثين الف شيكل, ومحاكم شؤون المواصلات, والمحاكم البلدية.
اما المحاكم المركزية, فهي المرتبة الثانية, فتنظر في كافة القضايا التي لا تشملها صلاحيات محكمة الصلح, اي انها تنظر في قضايا يفرض القانون بشانها عقابا يزيد عن السجن لمدة سبع سنوات, او غرامات مالية تزيد عن مليونين وخمسمائة الف شيكل. كما تنظر المحاكم المركزية في الاستئنافات على القرارات الصادرة عن محاكم الصلح, وهي مخولة صلاحية المصادقة على هذه القرارات, او تغييرها, او الغائها كليا.
وتجري معظم المحاكمات في المحكمة المركزية بحضور قاض واحد, ولكنه عند النظر في جرائم تزيد العقوبة بشانها عن السجن لمدة عشر سنوات, وعند النظر في الاستئنافات على قرارات محكمة الصلح, تجري المحاكمات بحضور ثلاثة قضاة. وهنالك ست محاكم مركزية موزعة على المدن الرئيسية, وهي اورشليم القدس,
وتل ابيب, وحيفا, والناصرة, وبئر السبع, وبيتاح تقفا.
أما اعلى هيئة قضائية في اسرائيل فهي المحكمة العليا, ومقرها في اورشليم القدس. وتتمتع المحكمة العليا بصلاحيات واسعة حددت في قانون اساسي. ويخول هذا القانون المحكمة العليا بالنظر في الاستئنافات على قرارات المحاكم المركزية, وبحسم الخلافات بين المواطن والسلطة, على اساس القانون والعدالة.
وتنعقد المحكمة العليا في هيئتين, وفقا لنوع القضايا التي تنظر فيها. فعندما تنظر المحكمة العليا في الاستئنافات, فهي تنعقد بصفتها محكمة الاستئناف العليا, وعندما تنظر في القضايا المتعلقة بالخلافات بين المواطن وسلطات الحكم , فهي تنعقد بصفتها محكمة العدل العليا.
ويبلغ عدد قضاة محكمة العدل العليا خمسة عشر قاضيا, وهي تنظر في القضايا بحضور ثلاثة او خمسة او سبعة قضاة, وفي حالات نادرة جدا بحضور احد عشر قاضيا. الا انه في جميع الاحوال, يجب ان يكون عدد القضاة فردي.
وتشكل المحكمة العليا المرحلة القضائية الاخيرة, وقراراتها غير قابلة للاستئناف. ولكنه اذا اقتنعت المحكمة ذاتها بانها اتخذت في الماضي قرارا خاطئا, فمن واجبها اخلاقيا وقضائيا, ان تصحح الخطأ, وتتخذ قرارا جديدا في الموضوع, على اساس ما استجد من حقائق وبينات.
والجدير بالملاحظة ان المحكمة العليا بصفتها محكمة العدل العليا, حددت في قراراتها على مدى ستة عقود, حقوقا اساسية وحريات شخصية اساسية للمواطن الاسرائيلي باتت مضمونة قانونيا, وذلك بايحاء من مبادئ نظام الحكم الديموقراطي الحر, ومن مبادئ وثيقة الاستقلال لدولة اسرائيل.
وقد حظيت محكمة العدل العليا على مر السنين بثقة الجمهور, بنزاهتها وانصافها واستقلالية قراراتها, وبكونها حامية القانون وحامية المواطن ازاء السلطات. ويستدل من استطلاعات للراي العام يجريها المعهد الاسرائيلي للديموقراطية سنويا, ان معظم الجمهور الاسرائيلي يعتقد ان محكمة العدل العليا تقف في مقدمة الهيئات الرسمية, صيانة وحفاظا على النظام الديموقراطي في اسرائيل.
ومن ناحية اخرى هنالك جهات قضائية وحكومية ترى, ان محكمة العدل العليا تخوض مواضيع ومجالات تتجاوز صلاحياتها, ويجب تحديدها. كذلك تواجه قرارات محكمة العدل العليا من حين لاخر, انتقادات من جانب فئات سياسية واجتماعية مختلفة, اذا كانت تلك القرارات متناقضة مع رؤيتها, او مع المبادئ التي تتمسك بها هذه الفئات, من سياسية واجتماعية ودينية.
02.09.10 - 22:00
نسخة للطباعة  :: Printer-friendly versionارسل إلى صديق  :: Send to a Friend
العودة>>
أخر الأخبار
RSS Arabicfacebook Arabictwitter ArabicLIVE Arabic Radio
23:05 29.08.14
Click to listen to the Arabic Radio News by the hour
Arabic Radio Broadcasts
برامج صوت اسرائيل
View an Arabic Program
تفاصيل صفحات البرامج

عناوين الصحف الاسرائيلية

برنامج صحافة نيت

المزيد

حوار الأسبوع

الشعوب تتعلم من بعضها البعض

المزيد

ملفات شرق اوسطية ساخنة

القناة 33 تستضيف محرر الشؤون الشرق اوسطية حول قضية الاختطاف وعن التصعيد الحدودي في الجولان وعن داعش

المزيد

المنبر الحر

من هناك وهناك

المزيد

عربيل يستضيف

لا تهدموا الجسور

المزيد

من نحن

صوت اسرائيل باللغة العربية

المزيد
Israel Broadcasting Authority
ألأخبار
ألأخبار VOD
برامج قناة 33
محليات
الشرق الأوسط
دوليات
السياسية
حوادث وقضايا
ثقافة, فن وترفيه
التربية والتعليم
الرياضية
الاقتصادية
زاوية الوفيات
رمضان
عرفزيون
موسيقى
برامج صوت اسرائيل
لائحة البرامج
ترددات البث
روابط
إتصل بنا
ألأحوال الجوية
1931اورشليم القدس
2531تل أبيب
2230حيفا
2232الناصرة
الدعم الفني|خارطة الموقع|إتصلوا بنا| RSS
جميع الحقوق محفوظة 2010 سلطة البث شروط الاستخدام
Copyright 2010 Israel Broadcasting Authority. All Rights Reserved